لمناسبة إطلاق حملة "أحرام بلا تدخين"، وجّه رئيس الجامعة البروفسور سليم دكّاش رسالة إلى أعضاء الأسرة الجامعيّة جاء فيها:

أعزّاءنا أعضاء الأسرة الجامعيّة،

         

إلتزمت جامعة القدّيس يوسف في بيروت،  في شهر تشرين الأوّل (أكتوبر) 2012، بتنفيذ أحكام القانون 174/2011 بشأن حظر التدخين في الأماكن العامّة، بغية تعزيز بيئة عمل صحيّة توفّرها للأسرة الجامعيّة بأكملها. للأسف، لم يتمّ اتّباع هذا القانون وتطبيقه كما يجب على المستوى اللّبنانيّ.

يتوجّب إذن على جامعة القدّيس يوسف، وكذلك مستشفى "أوتيل ديو دو فرانس" (HDF)، مكافحة التدخين، وهو سبب رئيسيّ من أسباب الوفاة الذي يمكن تجنّبه في العالم، وحماية الأشخاص غير المدخّنين من الآثار الضارّة الناتجة عن دخان التبغ والعمل لمنع تعاطي التدخين. بالتالي يصبح من الأهميّة بمكان عدم الإستخفاف بالتدخين وعدم اعتباره وضعًا طبيعيًّا كما يدّعي المدخّنون.

وفقًا للقانون 174/2011، سيُمنَع إذًا منعًا باتًّا التدخين في جميع المباني والأماكن التابعة لها (المكاتب، وقاعات المحاضرات، والمقاصف، والحدائق والمدرّجات، والممرّات، والشرفات، والمراكز الصحيّة، وما إلى ذلك) في جامعة القدّيس يوسف ومستشفى "أوتيل ديو دو فرانس" وكذلك الأمر خارج المباني وأماكن العمل على بعد 9 أمتار من أيّ باب يصل بين قاعتين، بما في ذلك مخارج الطوارئ والأبواب المؤدّية إلى شرفة من الشرفات. ينطبق هذا القرار على الطلاب والمعلّمين والموظّفين والزائرين.

تمّ وضع سياسة توعية لمكافحة التدخين وسيتمّ تنفيذها إبتداءً من 15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018. وسيتمّ نشرها على نطاق واسع، مُرفَقة بحملة معلومات وتوعية في جميع أحرام جامعة القدّيس يوسف ومراكزها بما فيها مستشفى "أوتيل ديو دو فرانس". تشمل هذه السياسة العديد من الأنشطة الثقافيّة والأكاديميّة مثل الدراسات الإستقصائيّة والمشاريع البحثيّة. الهدف هو تعزيز صحّة أعضاء الأسرة الجامعيّة وحمايتها من خلال توفير بيئة صحيّة خالية من التدخين. البروفسورة والسيّدة كلير زبليط (claire.zablit@usj.edu.lb)، التي عيّنتُها منسّقة لهذه الحملة، ستكون على استعداد للإصغاء إلى أيّة معلومات تلتمسونها.

إبتداءً من الأوّل من شهر كانون الثاني (يناير) 2019، ووفقًا لقرار مجلس الجامعة، سيصبح قرار حظر التدخين ساري المفعول في جامعة القدّيس يوسف/مستشفى "أوتيل ديو دو فرانس" وستصبح الجامعة برمّتها ملتزمة به.

قبل أن أتحدّث عن العقوبات، سأعتمد على إرادتكم ووعيكم لكي تراعوا إحترام هذا القرار وتطبيقه بشكلٍ جيّد. ومع ذلك، فإنّ أيّ خرقٍ لهذا القرار سيُعاقَب كما هو منصوصٌ عليه في قوانين جامعة القدّيس يوسف ومستشفى "أوتيل ديو دو فرانس".

إنّ الفريق العامل في مركز العلاج من أجل الإقلاع عن التدخين في مستشفى "أوتيل ديو دو فرانس" والذي تديره الدكتورة زينة عون (zeina.aoun@hdf.usj.edu.lb) سيكون في جهوزيّة لمدّ يد العون لأيّ شخص يلتمس المساعدة من أجل الإقلاع عن التدخين.

وإنّي إذ أتمنّى أن تستلموا هذا الرسالة وأنتم بخير، أذكّركم بأنّ هدفنا هو أن نكون نموذجًا للمساحة الخالية من دخان التبغ من أجل خير جميع أعضاء أسرتنا الجامعيّة.


Contact
Tél : +961 (1) 421 000
Courriel : secg@usj.edu.lb
Site web : http://www.usj.edu.lb
Partager :