جمعيّة متخرّجي اليسوعيّة في ساحل العاج تبصر النور

الخميس 24 كانون الثاني 2019

في 24 كانون الثاني 2019 خطا متخرّجو جامعة القدّيس يوسف في ساحل العاج الخطوة الأولى نحو تأسيس جمعية متخرّجين خاصة بهم، وذلك خلال وجود رئيس الجامعة البروفسور سليم دكّاش في ساحل العاج، ومشاركته في معرض الجامعات اللبنانيّة المنظّم من قبل اللجنة الجامعيّة للتطوير التابعة لغرفة الصناعة والتجارة اللبنانيّة في ساحل العاج.

ما يزيد على 100 متخرّج من الشخصيّات البارزة في عالم الأعمال شاركت في هذا الإطلاق، كما شارك أيضًا السفير خليل محمد القائم بأعمال السفارة اللبنانيّة في ساحل العاج وعدد كبير من السفراء العرب والأوروبيين هناك. 

بعد كلمة ترحيبيّة من السيّد جوزف خوري رئيس غرفة الصناعة والتجارة اللبنانيّة في ساحل العاج، أعلن البروفسور دكّاش عن ولادة الجمعية، وتوجّه بالشكر إلى المنظّمين على الاستقبال الحارّ الذي حظي به، وتطرّق في كلمته إلى عدد من المواضيع منها أهمية أعداد متخرّجي جامعة القدّيس يوسف في بيروت المقيمين في ساحل العاج ودورهم خصوصًا أنهم بمثابة شركاء للجامعة الأمّ، والوضع الاجتماعيّ للطلاّب الحاليين وازدياد طلبات المساعدة الماليّة في مختلف مؤسّسات جامعة القدّيس يوسف في بيروت.

وشدّد دكّاش على افتخار الجامعة بمتخرّجيها وقد شجّعت وساندت تجمّعهم في الخارج، مؤكّدًا أن مكتب الخرّيجين في رئاسة الجامعة على استعداد لتقديم الدعم اللازم على مختلف الأصعدة سواء لجهة النصح وبرامج الأنشطة كما على المستوى اللوجستيّ وكلّ ما تحتاجه هذه الجمعيّة.

وشكّل اللقاء فرصة ليلتقي المتخرّجون مع رئيس الجامعة والوفد المشارك في دردشة حول كوكتيل أقيم في المناسبة، وحيث تبادلوا أخبار الجامعة وتحدّيات المستقبل وسبل تقوية العلاقات بين المتخرجين وجامعتهم الأمّ ومشاركاتهم في تعزيز حضور الجامعة.